contactcars.com
Search Normal
الرئيسيةnavigate_before
أخبارnavigate_before
مقالاتnavigate_before
بعد ارتفاع سعر الدولار – ما هو الوقت الأمثل لشراء سيارة جديدة؟
today

بعد ارتفاع سعر الدولار – ما هو الوقت الأمثل لشراء سيارة جديدة؟

بعد ارتفاع سعر الدولار – ما هو الوقت الأمثل لشراء سيارة جديدة؟
createبواسطة: جورج أندراوس
shareمشاركة الخبر:

عانت صناعة السيارات بشكل ضخم، وقَلَّ الإنتاج بسبب نقص في سلاسل الإمدادات، ووقف الإنتاج بالكثير من المصانع، مما تسبب في نقص السيارات المعروضة، خصوصًا بالمقارنة بالطلب الذي ارتفع بشكل غير متوقع أثناء نفس المدة.

المشكلات التي تعاني منها صناعة السيارات حاليا

مما تسبب في انتشار ظواهر جديدة مثل «الأوفر برايس» خصوصًا بالسوق المصرية، وبالتأكيد قد شاهدنا جميعًا بالأيام القليلة الأخيرة الارتفاع المفاجئ والضخم للدولار أمام الجنيه، مما تسبب في ارتفاع أسعار الكثير من السلع، من بينها السيارات، والتي ارتفع بعضها إلى أكثر من 75 ألف جنيه مصري، لسيارات صينية مثل بايك.

الزيادات الضخمة على الأسعار والأوفر برايس

مع زيادة وصلت إلى 50 ألف جنيه على سيارات تشهد طلبًا مستمرًا مثل هيونداي توسان، وهنا يأتي السؤال، ما هو الوقت الأمثل لشراء سيارة، الإجابة بكل بساطة هي «ليس الآن»، على الأقل بالفترة الحالية، أولًا، بسبب الارتفاع الجنوني بالأسعار، سواء الرسمية أو الأسعار التي تشمل «الأوفر برايس»، والذي تسبب في وصول سعر سيارات اقتصادية مثل تويوتا بيلتا إلى أكثر من 400 ألف جنيه، والذي كان كافيًا لشراء سيارات من فئة أخرى قبل أيام.

تغير الأسعار من قبل الوكيل بالنسبة للحاجزين

ثانيًا هو عدم قدرة الكثير من الوكلاء على توفير العدد الكافي من السيارات، بالإضافة إلى رفع الأسعار حتى على الذين قاموا بالحجز، ودفع جزء كبير من ثمن السيارة مقدمًا، ولكن لنكون عادلين هناك عدد من التوكيلات يقوم حاليًّا بالتسليم بنفس الأسعار بدون تغيير مثل شركة EIM وكيل علامة رينو، وبعض الشركات الصينية مثل IFG وكيل علامة ساو ايست وميتسوبيشي ورينو.

ما هو الوقت الأمثل لشراء سيارة جديدة؟ وما هي البدائل؟

شراء سيارة مستعملة

ثالثًا، إذا كنت تحتاج سيارة بشكل ضروري ولا يحتمل أي تأخير، فهناك طريقان الأول إذا كنت تمتلك المبلغ بشكل كامل، يمكنك البحث في بدائل أخرى بدلًا من السيارات الأكثر شعبية، والتي يتم استغلالها لوضع «أوفر برايس» ضخم، ويمكن أيضًا البحث عن بدائل مستعملة يتم شراءها من أشخاص وليس تجارًا، حيث إن سوق المستعمل في مصر مازال لم يتأُثر بالشكل الضخم الذي تأُثرت به بعض الأسواق العالمية.

الشراء بالتقسيط

حيث مازال يوجد الكثير من السيارات الكورية واليابانية والألمانية المستعملة وبحالة جيدة، يمكنك شراءها بسعر منطقي إلى حد ما، ولن تعاني من خسارة ضخمة إذا قررت بيعها في وقت لاحق، أما الطريق الثاني وهو إذا كنت ستقوم بشراء السيارة عن طريق الأقساط، فيجب أولًا البحث عن موزع موثوق به، ولا يضع أوفر برايس كبيرًا على الأقل، أو الحجز والانتظار حتى يتم التسليم بالسعر الرسمي، وإذا كنت تحتاج السيارة بشكل ضروري عليك التحرك الآن؛ لأن هناك توقعات بارتفاع الأسعار مرة أخرى بالفترة القليلة القادمة.

نصيحة للمقبلين على شراء سيارة بالتقسيط

وهناك نصيحة يجب قولها للمقبلين على شراء سيارة بالتقسيط، إذا كانوا لا يحتاجونها للعمل أو لشيء ضروري، فيجب أن نعلم أن الوضع الاقتصادي الحالي غير مستقر، ولا يمكن التنبؤ به بشكل كامل، ومن الأفضل عدم دفع أي مبلغ ضخم من المال في أي سلع غير الأساسية حتى نعبر هذه الفترة بأمان.

الإبقاء على السيارة القديمة بالوقت الحالي

لذلك إذا كنت تمتلك سيارة قديمة، ومازالت تعمل بشكل جيد إلى حدٍّ ما، فيُمكنك الاعتناء بها، وإعادة تجديدها، والإبقاء عليها بالوقت الحالي، ولمدة قد تصل إلى ستة أو ثمانية أشهر، حتى تستقر الأوضاع الخارجية مثل الحرب بين روسيا وأوكرانيا، وتستعيد سلاسل الإمداد والإنتاج بشكل عام قدرته، وتتوفر السيارات بشكل مقبول.

إعلانات قد تهمك

feedback button