contactcars.com
Search Normal
الرئيسيةnavigate_before
أخبارnavigate_before
مقالاتnavigate_before
76% من السائقات في مصر والسعودية يقمن بالقيادة على منصة أوبر
today

76% من السائقات في مصر والسعودية يقمن بالقيادة على منصة أوبر

76% من السائقات في مصر والسعودية يقمن بالقيادة على منصة أوبر
createبواسطة: محمد حسين
shareمشاركة الخبر:


أظهرت دراسة كشفت عنها أوبر اليوم أن أكثر من 76% من النساء اللاتي يقمن بالقيادة على منصة أوبر في مصر والمملكة العربية السعودية اخترن البدء بالقيادة عبر المنصة لتحقيق الاستقلال المالي ودعم أنفسهن وعائلاتهن عن طريق الفرص الاقتصادية التي وفرتها المنصة لهن عقب استطلاع شاركته أوبر معهن، والذي أظهر نتائج إيجابية للتمكين الاقتصادي للمرأة من خلال تكنولوجيا منصة النقل التشاركي.

 

ووفقًا للدراسة، فإن أكثر من 70% من النساء اللاتي يقمن بالقيادة على منصة أوبر تتراوح أعمارهن بين 26 و45 عامًا. في مصر، تشكل هذه الفئة العمرية بين الإناث حوالي 26% من مجموع السكان.

 

وقد كشفت هذه الدراسة أيضًا أن أكثر من 46% من السائقات المشاركات في الاستطلاع نجحن في تعزيز الاستقلال المالي وأكثر من 72% قلن إنهن يخططن للاستمرار في القيادة على منصة أوبر. 

 

قال يوسف أبوسيف، المدير العام لأوبر في مصر: "تلعب المرأة في مصر دورًا حيويًا في إعالة أسرتها خاصة في ظل الظروف الاقتصادية الحالية. وإن الحكومة أطلقت العديد من المبادرات التي تعمل على تمكين المرأة بصفتها لاعبًا رئيسيًا في دعم النمو الاقتصادي في البلاد. نحن في أوبر نفخر بأننا نوفر المزيد من الفرص الاقتصادية المناسبة لاحتياجات المرأة، والتي تتسم بالمرونة الكافية التي تمكنها من اختيار وقت ومدة ومكان القيادة، ودعم أهداف استقلالها المالي." 

 

  

في وقت سابق من هذا العام، أطلقت أوبر "هي تقود" وهو برنامج يساعد على التواصل والنمو وتمكين السائقات اللاتي يستخدمن أوبر. بجانب هذا البرنامج، ينطلق العديد من المبادرات حول العالم، للمساعدة في إزالة العوائق التي تواجهها النساء لكسب الأرباح. وتشمل هذه الأنشطة المتعددة لدعم المرأة من خلال الصحة النفسية والتحفيز والتدريب على الدفاع عن النفس.

 

"منذ حوالي عامان، قررت البدء في العمل كسائقة على منصة أوبر. واعتبر من حولي أن هذا القرار جريئًا جدًا، ولكنني كنت أعلم أن هذا هو ما أحتاجه في ذلك الوقت. بعد فقدان والدتي وابني، قضيت أربع سنوات في الحزن، ولكني قررت أنه حان الوقت لدعم نفسي نفسيًا وماديًا. أعطتني القيادة على تطبيق أوبر فرصة للتعرف على أشخاص جدد واختيار ساعات القيادة بأكثر الطرق مرونة ولذلك أنا أنوي على الاستمرار بالقيادة باستخدام تطبيق أوبر". صرحت سمية، وهي واحدة من الأبطال اللواتي يقمن بالقيادة على تطبيق أوبر. "إلى كل امرأة هناك، سواء كنت أمًا أو جدةً أو خريجة جديدة، يمكنك القيام بأي شيء إذا نويت تحقيقه". 

 

تركز رؤية مصر 2030 بشدة على التمكين الاقتصادي للمرأة والتحول الرقمي وتؤمن أوبر بالإمكانيات الهائلة للمرأة والدور الكبير الذي تلعبه التكنولوجيا لتمكينهن. لذلك، تسعى أوبر جاهدة لكسر الحواجز وتعزيز الاستقلال المالي لتمكين المرأة وخلق بيئة شاملة حيث يمكنها أن تنجح في إعالة نفسها وأسرتها.

إعلانات قد تهمك

feedback button