contactcars.com
Search Normal
الرئيسيةnavigate_before
أخبارnavigate_before
مقالاتnavigate_before
مواصفات و سبب تسمية مرسيدس خنزيرة بهذا الاسم
today

مواصفات و سبب تسمية مرسيدس خنزيرة بهذا الاسم

مواصفات و سبب تسمية مرسيدس خنزيرة بهذا الاسم
createبواسطة: كونتكت كارز
shareمشاركة الخبر:

سيارات مرسيدس خنزيرة تم طرحها في الأسواق لأول مرة عام 1968، وهي واحدة من أشهر السيارات في تاريخ الشركة الألمانية العملاقة، حيث تم تصميمها بواسطة بول براك، وقد تميزت بخطوطها الواضحة والطويلة وقاعدة عجلاتها الكبيرة، مما جعلها تتمتع بمساحات داخلية واسعة، خاصة في صندوق الأمتعة، وفي هذا المقال سوف نتعرف أكثر عن السيارة وأهم المميزات التي تتمتع والأنواع المختلفة لها، بالإضافة إلى أبرز النصائح والإرشادات التي يجب أخذها بعين الاعتبار عند التفكير في شرائها.

السبب وراء تسمية سيارة مرسيدس خنزيرة بهذا الاسم

تُعد سيارات مرسيدس خنزيرة واحدة من تلك السيارات التي استطاعت أن تنال إعجاب ومحبة الجماهير، وقد كانت تُسمى أيضًا Stroke/8 تيمنًا بعام إطلاقها، وعلى الرغم من اللقب الذي يبدو للبعض غريبًا إلا إن ذلك لم يمنع السيارة من أن تصبح رمزًا من رموز القوة والجمال في عالم السيارات، وهي تُستخدم حتى اليوم في بعض المناطق داخل مصر كسيارة أجرة نظرًا لقوة تحملها وكفاءتها العالية.

ومن المثير للاهتمام أن تلك السيارات مازالت تُظهر قدرتها على العمل بكفاءة على مختلف الطرق، وهي محببة للكثيرين لدرجة أنها لا تزال تُستخدم كسيارة ركاب أو حتى كقطعة كلاسيكية من أجل التنزه، بالإضافة إلى ذلك فقد أنتجت مرسيدس حوالي 1.9 مليون نسخة من الخنزيرة على مستوى العالم منذ إطلاقها وحتى نهاية إنتاجها عام 1976، واليوم يتراوح سعر مرسيدس خنزيرة في السوق المصري ما بين 18 إلى 100 ألف جنيه مصري، بناءًا على حالة وسنة إنتاج السيارة​​.

ولقد كان السبب وراء تلك التسمية هو قدرة تلك السيارة على التحمل بشكل كبير، بالإضافة إلى القابلية في العمل تحت الظروف الصعبة وقدرتها على السير في مختلف الطرق الوعرة، علاوة على تصميمها الجميل والجذاب الذي يتناسب مع ما تتمتع به من قوة وصلابة، ولهذا سماها المصريون "الخنزيرة".

أهم مواصفات ومميزات سيارة مرسيدس خنزيرة

سيارة مرسيدس خنزيرة المعروفة رسميًا برموز W114 وW115، تمثل أحد أبرز الإبداعات في تاريخ صناعة السيارات من مرسيدس بنز، حيث صُممت هذه السيارة من قبل العالم الشهير بول براك، وتحمل في طياتها تاريخًا غنيًا وخصائص فريدة تُميزها عن غيرها من الطرازات، حيث إنها ليست مجرد سيارة قديمة بل هي تحفة ميكانيكية تجمع بين الجمال والقوة والمتانة، حيث تعتبر رمزًا للتصميم الرائع والهندسة المتقنة، ما يجعلها واحدة من السيارات الكلاسيكية الأكثر تقديرًا وطلبًا في العالم، ويمكن التعرف على أهم مواصفاتها في النقاط التالية:

التصميم الخارجي والداخلي

  • التصميم الخارجي: تميزت سيارات مرسيدس خنزيرة بتصميمها الأنيق والخطوط الواضحة والطويلة، إلى جانب قاعدة العجلات الكبيرة التي جعلتها تظهر بمظهر مهيب وجذاب.
  •     التصميم الداخلي: واحدة من أبرز مميزات مرسيدس خنزيرة هي المساحة الداخلية الواسعة خاصة في صندوق الأمتعة، ما جعلها الاختيار المفضل لدى البعض للرحلات الطويلة والسفر.

قوة المحركات والأداء

  • النسخةW114 : تمتلك محركات ست سلندر توفر أداءً متميزًا وقويًا.
  • النسخةW115 : تكون مزودة بمحركات أربع سلندر، وتعرف في مصر بـ"المكنة البيضاء"، حيث يوجد منها محرك بسعة 2000 سي سي بقوة 94 حصان، وآخر بسعة 2300 سي سي بقوة 110 حصان، ما يقدم توازنًا بين الأداء العالي وترشيد الوقود​​​​.

القدرة على التحمل

تشتهر سيارات مرسيدس خنزيرة بقدرتها الفائقة على التحمل، حيث ما زالت بعض النسخ منها تعمل بكفاءة عالية وقدرة كبيرة حتى اليوم، وهذا يعكس جودة البناء وقوة المواد المستخدمة في تصنيعها.

القيمة التاريخية والجمالية

تُعد سيارة مرسيدس خنزيرة واحدة من السيارات الكلاسيكية الأكثر تفردًا وجمالًا ليس فقط في مصر وحدها ولكن حول العالم، حيث إن لقب "الخنزيرة" على الرغم من غرابته، أصبح رمزًا للجمال والقوة في عالم السيارات.

سيارة اقتصادية

بالرغم من قدم الطراز إلا أن توافر قطع الغيار واقتصادية استهلاك الوقود مقارنة بغيرها من السيارات الكلاسيكية، جعلت من سيارات مرسيدس الاختيار الأمثل لمحبي السيارات.

التكيف والمرونة

سيارات مرسيدس خنزيرة لا تعتبر فقط سيارة للتنقل اليومي ولكن تعمل أيضًا كسيارة أجرة في بعض مناطق مصر، مما يبرهن على قدرتها على التكيف مع مختلف الأوضاع والظروف.

الشعبية الكبيرة

الطلب المستمر والاهتمام بسيارات مرسيدس خنزيرة في سوق السيارات الكلاسيكية، يظهر قيمتها المستمرة والاهتمام الكبير بها من قبل الجماهير وعشاق السيارات الكلاسيكية.

أنواع سيارات مرسيدس الخنزيرة

سيارة مرسيدس الخنزيرة المعروفة برموز W114 وW115، واحدة من الطرازات الكلاسيكية الأكثر شهرة

واحترامًا في عالم السيارات، حيث إن هذه السيارات تمثل قمة الهندسة الألمانية والتصميم

الفريد من نوعه، وقد تركت بصمة كبيرة في تاريخ صناعة السيارات، ومن أشهر أنواع تلك

السيارات ما يلي:

سيارات مرسيدس W114

  • تتميز الفئة W114 بخطوطها الواضحة والأنيقة التي صممها بول براك، لذا يعبر تصميمها عن البساطة والفخامة في آن واحد.
  • تم تزويدها بمحركات ست سلندر الأمر الذي يوفر أداءً قويًا وموثوقًا.
  • كانت تستخدم عمومًا كسيارة للعائلات والأعمال بفضل مساحاتها الداخلية الواسعة وأدائها المتميز.

مرسيدس W115

  • تشتهر بمحركاتها الأربعة سلندر التي تقدم مزيجًا مثاليًا بين الأداء واقتصاد الوقود، مما جعلها مفضلة في العديد من الأسواق حول العالم.
  • تُعرف W115 بقدرتها الكبيرة على التحمل، حيث كانت قادرة على التعامل مع مختلف الظروف والعوامل المناخية المختلفة.
  • تم إنتاج هذه الفئة بعدة إصدارات بما في ذلك إصدارات بمحركات ديزل، حيث كانت من بين أوائل سيارات مرسيدس بنز التي استخدمت الديزل.

عيوب سيارات مرسيدس خنزيرة

رغم المميزات الكثيرة التي تنفرد بها تلك سيارات مرسيدس الخنزيرة، إلا إنها مثل أي سيارة قديمة قد يوجد بها بعض المشاكل والعيوب التي يجب على المالكين والمشترين الانتباه إليها، ويمكن التعرف عليها في النقاط التالية:

  • واحدة من أكبر المشكلات التي تواجه مالكي سيارات مرسيدس خنزيرة هو الصدأ، خاصة في الأماكن التي ترتفع فيها نسب الرطوبة والملوحة، ويظهر هذا الصدأ في مناطق مثل أسفل الأبواب والأرضيات وأقواس العجلات، الأمر الذي يجعلها أكثر عرضة للصدأ.
  • على الرغم من متانة المحركات إلا أنها قد تعاني من مشاكل مثل تسرب الزيت والاحتراق غير الكامل أو مشاكل في نظام التبريد، حيث إن هذه الأعطال يمكن أن تكون مكلفة عند إصلاحها إذا تُركت دون معالجة سريعة.
  • بمرور الزمن يمكن أن تصبح أنظمة الوقود والتبريد مصدرًا للمشكلات، لأن الخراطيم والأنابيب قد تصبح هشة وتبدأ في التسرب، والمشعات القديمة قد تصدأ أو تنسد.
  • الأجزاء المطاطية والمفاصل في نظام التعليق والتوجيه قد تتآكل مع مرور الوقت، مما يؤدي إلى تدهور أنظمة التحكم بالسيارة وراحتها.
  • النظام الكهربائي في مرسيدس خنزيرة يمكن أن يكون عرضة للمشكلات، خاصة في السيارات التي لم يتم صيانتها بانتظام، حيث إن الأسلاك القديمة والمتآكلة يمكن أن تُسبب مشاكل في الإضاءة وعمليات التشغيل والملحقات الأخرى.
  • بينما يوجد سوق جيد لقطع الغيار لسيارات مرسيدس خنزيرة، فقد يكون العثور على بعض القطع الأصلية أو الخاصة صعبًا ومكلفًا، خاصةً للموديلات الأكثر ندرة.
  • كون مرسيدس خنزيرة سيارة كلاسيكية، فقد تكون تكاليف الصيانة والإصلاح مرتفعة خاصة إذا كنت تسعى للحفاظ على السيارة

نصائح عند شراء سيارات مرسيدس خنزيرة

يجب الأخذ بعين الاعتبار أن مرسيدس الخنزيرة سيارات كلاسيكية، لذا يجب التركيز على عدة نصائح  وجوانب عند التفكير في شراء هذا النوع من السيارات، لأن التفكير في شراء سيارة مرسيدس ليس استثمار في وسيلة نقل فقط، ولكنها تتيح الحصول على قطعة تاريخية فريدة، لذلك يجب أن تأخذ في الاعتبار عدة نقاط مهمة:

  • قبل الشراء من المهم فحص السيارة بشكل شامل، حتى يتم التحقق من الهيكل الخارجي والداخلي بحثًا عن الصدأ، والتأكد من سلامة المحرك وأنظمة النقل والتبريد، ويُفضل الاستعانة بخبير أو ميكانيكي متخصص في سيارات مرسيدس القديمة.
  • اطلب سجل الصيانة وأي وثائق أخرى متعلقة بالسيارة، لأن هذه الوثائق توفر لك فهمًا أفضل لتاريخ السيارة والمشاكل المحتملة التي قد تواجهها.
  • أحد أكبر المشاكل التي يمكن أن تواجهها مع سيارات مرسيدس خنزيرة هو الصدأ، خاصةً في الأجزاء السفلية من السيارة وحول الأقواس والأبواب، لذا يجب التحقق بعناية من جميع المناطق المعرضة للصدأ.
  • التأكد من أن السيارة تحتوي على أكبر قدر ممكن من القطع الأصلية، لأن القطع الأصلية تحافظ على قيمة السيارة وأصالتها.
  • تأكد من أنك مستعد لتحمل تكاليف صيانة وإصلاح سيارة كلاسيكية، لأن قطع الغيار والخدمات لسيارات مثل مرسيدس خنزيرة قد تكون مكلفة وصعبة العثور عليها.
  • قم بتجربة قيادة السيارة للتأكد من أن كل شيء يعمل بشكل صحيح، كما يجب التحقق من الفرامل وأنظمة التوجيه ونقل الحركة وأنظمة السيارة الأخرى.
  • تحقق من إمكانية تأمين وتسجيل السيارة في منطقتك، لأن سيارات مثل الخنزيرة مرسيدس قد تتطلب تأمينًا خاصًا للسيارات الكلاسيكية، وقد تكون هناك قيود خاصة أو متطلبات لتسجيلها.
  • الاستعانة بآراء الخبراء والمتخصصين في هذا النوع من السيارات، يوفر لك كل المعلومات التي تحتاج إليها حول السيارة حتى يمكنك تجميع كل ما يتعلق بها، ويجب أن تكون معلومات مؤكدة وموثوقة.
  • قم بالبحث حول القيمة السوقية الحالية لسيارات مرسيدس خنزيرة، لأن هذا سيساعدك في التفاوض على سعر الشراء وضمان عدم دفع مبلغ أكبر من القيمة الفعلية للسيارة.

طريقة شراء مرسيدس خنزيرة
عند الرغبة في شراء سيارة مرسيدس خنزيرة يجب النظر في عدة طرق لضمان الحصول على أفضل سيارة وأنسب خيار، ويمكن التعرف على ذلك في الخطوات التالية:

التعرف جيدًا على سوق السيارات القديمة

قبل الشروع في البحث عن سيارة من المهم جدًا فهم السوق الحالي لسيارات مرسيدس خنزيرة، ويمكن أن تعتمد على الإنترنت للبحث عن الموديلات المتاحة والأسعار ومتوسط تكلفة الصيانة.

البائعون المتخصصون

التعامل مع بائعين متخصصين في السيارات الكلاسيكية يمكن أن يكون مفيدًا، حيث إنهم غالبًا ما يكون لديهم فهم أعمق لهذه السيارات وتاريخها، كما يمكنهم أيضًا تقديم ضمانات وخدمات ما بعد البيع التي قد لا تجدها عند البائعين العاديين.

المزادات

المزادات سواء كانت محلية أو عبر الإنترنت، يمكن أن تكون مصدرًا ممتازًا للعثور على سيارات مرسيدس خنزيرة، لكن يجب الحذر والتأكد من فحص السيارة بدقة قبل الدخول في المزاد، وتحديد حد أقصى للسعر استنادًا إلى قيمتها الحقيقية وحالتها.

البحث المحلي

لا تتجاهل قوة البحث المحلي في سيارات مرسيدس خنزيرة، ويمكن أن يتحقق ذلك من خلال زيارة المعارض المحلية والتحدث مع مالكي السيارات الكلاسيكية في منطقتك، الأمر الذي من الممكن أن يقودك إلى صفقات لم تكن متاحة على الإنترنت، بالإضافة إلى أن الإعلانات المبوبة في الصحف ومجلات السيارات المحلية يمكن أن تكون أيضًا مصدرًا جيدًا.

 

 

إعلانات قد تهمك

feedback button